رمضان الأبرك يبدأ يوم الخميس 17 مايو 2018 في غالبية دول العالم من بينها المغرب والمملكة العربية السعودية والسودان والإمارات والبحرين واليمن والكويت و مصر

كتابة: الحاج عبد المجيد نجدي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أعلن مساء يوم الاربعاء 16 مايو 2018 بالرباط أن يوم الخميس 17 مايو 2018 سيكون الأول من شهر رمضان المبارك 1439 هجرية. كما أعلنت المحكمة العليا في السعودية أن الاربعاء هو المتمم لشهر شعبان، والخميس أول أيام شهر رمضان المبارك 1439 . و أعلنت أيضا الإمارات والبحرين واليمن والكويت و السودان أن يوم الخميس هو أول أيام شهر رمضان المبارك.

أعلن عدد من الدول في العالم أن يوم الخميس 17 مايو 2018 هو أول أيام شهر رمضان المبارك 1439، حيث أكدت كل من السعودية والإمارات والبحرين وعمان واليمن والكويت و السودان و مصر و قطرو لبنان و سوريا و العراق أن الاربعاء هو المتمم لشهر شعبان 1439 بعد تعذّر رؤية هلال رمضان مساء الثلاثاء 15 مايو 2018 ، فيما أنهت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربية إلى علم المواطنين أنها راقبت هلال شهر رمضان 1439 هـجرية، بعد مغرب يوم الاربعاء 29 شعبان 1439ه الموافق 16 مايو 2018 ، واتصلت بجميع نظار الأوقاف ومندوبي الشؤون الإسلامية بالمملكة وبوحدات القوات المسلحة الملكية المساهمة في مراقبة الهلال، فأكدوا لها جميعا ثبوت رؤيته .

و عليه٬ فإن شهر شعبان يكون لم يستكمل الثلاثين يوما، ويكون فاتح شهر رمضان 1439 هو يوم الخميس 17 مايو 2018.

ومعلوم أن باحثين فلكيين ومتخصصين مغاربة أكدوا منذ مدة أن شعبان بالمغرب لن يكمل هذا العام الثلاثين يوما، وأن رمضان سيحل الخميس 17 مايو 2018، مشيرين أيضا أن رمضان الحالي سيكون بـ29 يوما، وعيد الفطر سيحل يوم الجمعة 15 يونيو المقبل.

وهذا ما أكده كذلك الدكتور هشام العيساوي، باحث فلكي خريج دار الحديث الحسنية للدراسات الإسلامية العليا بالرباط حين صرح منذ مدة على أن المغاربة سيصومون 29 يوما خلال رمضان للسنة الجارية، موردا أن عيد الفطر سيحل يوم الجمعة 15 يونيو 2018.

أهل الله هذا الشهر المبارك على مولانا أمير المؤمنين وحامي حمى الوطن والدين صاحب الجلالة الملك محمد السادس٬ نصره الله٬ باليمن والبركات٬ وعلى ولي العهد، صاحب السمو الملكي الأمير الجليل مولاي الحسن٬ وسائر أفراد أسرته الملكية الشريفة بالخير والبشر٬ وعلى الشعب المغربي٬ والأمة الإسلامية قاطبة، بالرقي والازدهار والأمن والهناء٬ إنه سميع مجيب».

نسأل الله تعالى أن يوفقنا وإياكم لما يحبه ويرضاه وأن يجعلنا وإياكم ممن يحسنون اغتنام الفرص واستغلال المناسبات في خير الطاعات والعبادات٬آمين آمين والحمد لله رب العالمين.وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم. كل عام والمسلمين بخير.